الأغنية الصوفية التراثية الإيرانية: الساقي/عادل محمد – البحرين

3472

فرقة شمس – بقيادة الأستاذ كيخسرو پورناظري – الموسيقى من تأليف الأستاذ تهمورس پورناظري
نص شعر أغنية الساقي
للشاعر الصوفي الفارسي الكبير مولانا جلال الدين الرومي

اعتذر للقراء الأعزاء على الترجمة المتواضعة وذلك لصعوبة ترجمة أشعار الشعراء الكبار
ترجمة عادل محمد

من رائحة الخمر أنا هائج وسكران
أدركني يا ساقي بالله هذا حالي
يا ساقي الثمل انظر إلى انهزامي
أيها الهارب مني اعلم بأنني سكران
يا ثمل خذ الكأس من يدي لأنني سكران

هزمني مقلبك فحطمت كأسك
أنت ثمل وأنا سكران.. أنت كسرت وأنا حطمّت
يا ثمل خذ الكأس من يدي لأنني سكران

يا روح وقلب السكارى خذ كلامي خذ
لو تظن أنني ليس محرم، بالله أنا كذلك
إملأ من الخمر واجلس بقربي
اجلس ففي هذا الوقت استيقظت من نومي
يا ثمل خذ الكأس من يدي لأنني سكران

بالله لماذا أتركك وشأنك
حتى تدّعي بأنك تحررت من العربدة
يا ثمل خذ الكأس من يدي لأنني سكران

أريدك أن توقد النار من ريح الخمر
أريدك أن تحقرني كالتراب من مائك
يا ساقي الثمل انظر إلى انهزامي
أيها الهارب مني اعلم بأنني سكران
يا ثمل خذ الكأس من يدي لأنني سكران
**********

نص أشعار الأغنية بالفارسية
متن شعر ساقي / سرمست گروه شمس

زان مي که ز بوي او شوريده و سرمستم
درياب مرا ساقي والله که چنينستم
اي ساقي مست من بنگر به شکست من
اي جسته ز دست من درياب که سرمستم
بستان قدح از دستم اي مست که من مستم

بشکست مرا دامت بشکستم من جامت
مستي تو و مستي من بشکستي و بشکستم
بستان قدح از دستم اي مست که من مستم

اي جان و دل مستان بستان سخنم بستان
گويي که نه اي محرم هستم به خدا هستم
پر کن ز مي پيشين بنشين بر من بنشين
بنشين که چنين وقتي در خواب همي​-;- جستم
بستان قدح از دستم اي مست که من مستم

والله که بنگذارم دست از تو چرا دارم
تا لاف زني گويي کز عربده وارستم
بستان قدح از دستم اي مست که من مستم

خواهم که ز باد مي آتش بفروزاني
خواهم که ز آب خود چون خاک کني پستم
اي ساقي مست من بنگر به شکست من
اي جسته ز دست من درياب کز آن دستم
بستان قدح از دستم اي مست که من مستم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.