35 نائباً أميركياً يطالبون بمضاعفة العقوبات ضد إيران/صالح حميد

طالب 35 نائبا أميركيا من كلا الحزبين الجمهوري والديمقراطي خلال رسالة للرئيس الأميركي باراك أوباما بمناسبة مرور عام على #الاتفاق_النووي رسالة بمضاعفة العقوبات على إيران، بسبب تواصل أنشطتها الإرهابية في الشرق الأوسط.

2599

وبحسب وسائل إعلام أميركية، فقد طالب النواب، الثلاثاء، في هذه الرسالة التي قاد توقيعها كل من سوزان کولینز وبیل نلسون، الرئيس الأميركي أن يصدر قرارات بتشديد العقوبات “غير النووية” على إيران، خاصة تلك التي تتعلق بتورط طهران في دعم ونشر الإرهاب وتمويله.

واتهم النواب إيران بنشاطات مدمرة في المنطقة، وخاطبوا #أوباما بالقول: “نطلب منك أن تفرض أشد #العقوبات على إيران”.

وكان مجلس النواب الأميركي طرح، الثلاثاء، بالتزامن مع مرور عام على الاتفاق النووي الإيراني الموقع بين طهران ودول 5+1 على ثلاثة مقترحات لتشديد العقوبات ضد إيران في مجلس النواب الأميركي.

وقال کوین مكارتي، زعيم الجمهوريين في مجلس النواب، إنه سيقدم 3 مقترحات قبل 14 يوليو ليتم التصويت عليها.

ووفقا لصحيفة “واشنطن بوست”، من المتوقع أن المقترحات الثلاثة وبدعم من #الجمهوريين تتم الموافقة عليها.

وينص المقترح الرئيسي أن يتم فرض عقوبات جديدة على إيران بسبب اختباراتها الصاروخية ودعمها للإرهاب وانتهاكاتها لحقوق الإنسان.

أما المقترح الثاني الذي يدعمه إدرويس، رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس، فينص على منع إمكانية استخدام الدولار الأميركي في النظام البنكي الإيراني وعلاقاته الاقتصادية الخارجية.

كما أن المقترح الثالث يمنع كافة الشركات الأميركية من أي صفقة لشراء الماء الثقيل من #إيران .

نقلا عن :العربیه

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.