محمد آل الشيخ لـ”إيلاف”: وهابية اليوم مُتَأخْوِنَة!/أحمد العياد

داعيًا هيئة كبار العلماء إلى الاكتفاء بالعناية بعلاقة الانسان بربه

4122

الرياض: محمد آل الشيخ، كاتب سعودي مثير للجدل يراه البعض ليبراليًا، فيما يراه آخرون معاديًا للدين ورجاله. وهو المشهور منذ صيف 2012 بالتغريدة التي أقامت عليه الدنيا ولم تقعدها بعد. فقد غرّد في أغسطس 2012 على تويتر: “ومن الجاهل الذي قال إن مواجهة بطالة الرجال أولى من مواجهة بطالة النساء… ما هو سبب انتشار دعارة السعوديات في دبي مثلاً؟”.

ويرى محمد آل الشيخ أن على الكاتب أن يحمل قضية، فمن يكتب بلا هدف وبلا قضية كمن يقاتل بلا راية. وقال في حوار خاص ب،”إيلاف” إن هيئة كبار العلماء هي هيئة دينية استشارية، ينحصر عملها في علاقة الانسان بربه، وليس من اختصاصها علاقة الانسان بدنياه.
يميّز آل الشيخ وهابية اليوم من وهابية أمس. يقول إن الوهابية المعاصرة تختلف جوهريًا عن الوهابية الأصلية القديمة، فأغلب من يوصفون بالوهابيين متأخونون، بمعنى أن الوهابية المعاصرة تأثرت بالفكر الأخواني عميقًا، وبالذات في الرؤية السياسية.

يكتب محمد آل الشيخ زاوية “شيء من” في صحيفة الجزيرة السعودية، وكان في السابق كاتبًا في عدد من الصحف السعودية. وفي ما يأتي متن الحوار:

قلت في تغريدة على تويتر: “الفلوجة عاصمة الدواعش و90 في المئة من أهاليها وحوش ودواعش فلماذا تجلجلون؟” لاقت هجومًا كبيرًا وسببت جدالًا واسعًا. هل من توضيح؟

يجب أن نعترف أن الدواعش لم يهبطوا علينا من المريخ، ولم يكونوا من ذراري الجن والعفاريت، لكنهم من الإفرازات البيئية والثقافية ونتاج لبواعث ومسببات وتراكمات وتفاعلات أنتجت داعش والدواعش، وأصبحت الفلوجة بيئة حاضنة لها، ولا يمكن أن تقضي على داعش وتجتثها إلا بتطهير البيئة المنتجة لهذه الفيروسات. الفلوجة كانت من أهم المصانع التي صنعت التطرف الداعشي في العراق، ومن المنطقي، والمنطقي جدًا، أن تقوم بتتبع وملاحقة الآلة المنتجة لتمنع إنتاج فيروسات داعشية. صحيح أنه سيكون هناك ضحايا لا ذنب لهم، وصحيح أيضًا أن علاج بعض الأمراض إذا تفاقمت وانتشرت، سيكون مؤلمًا، لكن لا بد مما ليس منه بد.

لعلاقة الانسان بربه

ما رأيك في الاتفاقية بين هيئة كبار العلماء ووزارة التربية والتعليم للإشراف على المناهج الدينية والفكرية؟

التعليم تخصص له علماؤه وخبراؤه، وكان من المفروض أن يتم عرض هذه المناهج على تربويين واقتصاديين وخبراء تنمية لتواكب مخرجات التعليم ومتطلبات العمل. اما هيئة كبار العلماء فدينية استشارية ينحصر عملها في علاقة الانسان بربه، وليس من اختصاصها علاقة الانسان بدنياه. لا أدري ما علاقتهم بالقضايا التنموية التي يجب أن تكون منظومات التعليم في مراحله المختلفة متسقة مع المصالح والمنافع الدنيوية. ولا اعتقد أن قضايا الحلال والحرام خافية على الخبراء التربويين السعوديين الذين سيتولون مسؤولية اعداد المناهج.

الإسلام الوهابي يتعرض لأشد الهجوم، سواء من إعلام الغرب أو من بعض السياسيين كأوباما الذي قال إن الوهابية زرعت الإرهاب والتطرف حول العالم. ما رأيك؟

في تحميل الدعوة الوهابية منفردة المسؤولية تجنّ وتهمة غير دقيقة البتة. الوهابية المعاصرة تختلف جوهريًا عن الوهابية الأصلية القديمة؛ فهي الآن، وأغلب من يوصفون بالوهابيين، هم في اغلبيتهم وهابيون متأخونون، بمعنى أن الوهابية المعاصرة تأثرت بالفكر الأخواني عميقًا، وبالذات في الرؤية السياسية. فالوهابيون القدامى سلفيون أقحاح يرون طاعة ولي الأمر، حتى وإن كان متغلبًا، طاعة واجبة. يرون الصلاة (الإمامة الصغرى) واجبة وراء كل بر وفاجر، ويعتبرون الإمامة الكبرى امتدادا للإمامة الصغرى، في حين أن أغلب الوهابيين الجدد المعاصرين، إلا قلة منهم، يرون جواز التمرد والثورة على الإمام متى رأوا ما يعتبرونه لا يستقيم مع الشريعة أو العدل والقسط، وهؤلاء يسمون في بعض الأحايين (السروريين)، فإذا كان هؤلاء السروريون هم المقصودين بالوهابيين، فأرى أن معهم بعض الحق. إما إذا كانوا لا يرون فرقًا بين الوهابيين الأوائل والوهابيين الأواخر، فهذا ما لا اتفق معهم عليه؛ الإسلام الجهادي خرج من رحم الإسلام السروري، أما الوهابية المنضبطة بطاعة ولي الأمر وحرمة الخروج عليه فلا علاقة لها البتة بالارهاب.

في الديمقراطية والوهابية

تقول إن الانتخاب والبرلمان والحلول السياسية الديمقراطية تحتاج إلى وعي فردي وتجارب وقدرة عند أغلبية أفراد المجتمع على التمييز بين الصالح والآخر الطالح عندما ينتخبه الناخب. منذ زمن طويل يقال إن المواطن السعودي غير جاهز للديمقراطية؟ فمتى يجهز؟

الديمقراطية وكل آلياتها مجرد وسيلة لا في غاية حد ذاتها. والغاية هي دائمًا تحقيق العدل والإنصاف والأمن والرخاء المعيشي. هناك تجارب كثيرة اعتبرت الديمقراطية غاية لا وسيلة، فقفزت إليها، وأحرقت المراحل من دون أن تهيئ افرادها لذلك، فأصبحت في النتيجة مثالًا لغياب العدل والأمن والرخاء المعيشي. العراق مثالًا، جاء المحتل الأميركي وفرض الديمقراطية بأسنة الرماح، وها هو العراق مضرب مثل في الفساد السياسي والمالي، وبلا أمن واستقرار، ويسعى بخطى حثيثة نحو التمزق والتشظي والاحتراب. والكويت مثالًا، بدأت في تجربة ديمقراطية منذ اوائل الستينات من القرن الماضي، وها هي الآن أقل دولة من دول الخليج في التنمية بمختلف أشكالها، قارنها بدولة مماثلة (الإمارات) في التنمية ستجد أن البون شاسع إلى درجة أن من أمنيات المواطن الكويتي أن يمتلك منزلًا في دبي بينما لا تجد اماراتيًا يملك بيتًا في الكويت؛ الامارات حققت هذه الإنجازات بلا ديمقراطية، والكويت عانت اللحاق بالإمارات بسبب الديمقراطية؛ ألا يكفي ذلك دليلًا على صوابية ما أقول.

يتهمك البعض أنك في مقالاتك وكتاباتك وتغريداتك تهاجم الإخوان المسلمين، ولا نرى منك هذا الهجوم على الوهابية، ويراك البعض تغض الطرف عن أخطاء الوهابية ؟

قبل أن تتأخون، الوهابية عقيدة وعلاقة ربانية بين الإنسان وربه. صحيح أنها متشددة في مسائل العقيدة، وفي مسائل الفقه تتبع المذهب الحنبلي، ولا يتحمل الوهابيون الخلاف العقائدي، لكنهم يتحملون الخلافات الفقهية إلى حد ما. فالوهابيون، قبل أن تتأخون الوهابية، ما كانوا يرون بأسًا في قيادة المرأة للجيوش من الرجال. كانت غالية البقمية قائدة من قادة جيوش الدولة السعودية الأولى، سيرتها معروفة وثابتة، بينما يرفض الوهابيون الأواخر قيادة المرأة السيارة. أما جماعة الأخوان المصرية فهي أم الإسلام الثوري الذي سبب لنا في ما يسمى الربيع العربي شلالات من الدماء. فالوهابيون القدامى لا يتمردون على ولي الأمر صاحب البيعة مطلقًا، كما قلت سابقا، ولا يرون جواز الجهاد من دون إذن الإمام الشرعي، بينما أسس الأخوان وإفرازاتهم، وبالذات السرورية والقطبية، لما يسمى الإسلام الجهادي الذي نشر الإرهاب وأصله. لهذا، أرى أن عدوي وعدو أمني وعدو استقراري هو الأخواني وإفرازاته، لا الوهابية وإن تشددت اجتماعيا، تبقى منضبطة سياسيًا.

تقول إن التجديد وإعادة قراءة التراث الموروث٬ على ضوء الواقع٬ أمر ليس ملحًا فحسب٬ وإنما قضية بقاء٬ مؤداها أن نكون أو لا نكون. أما المغالطة٬ والإصرار على أن الإسلام لا علاقة له بالحركات الإرهابية٬ فسيجعل الإسلام في مأزق حقيقي. السؤال: من القادر على حمل لواء التجديد؟

لا أعني أفرادا بعينهم، لكن أطالب أن يكون هناك مؤسسات تعنى بمسألة التجديد، فالعمل المؤسساتي هو ما يحقق هذه الغاية، ونحن في انتظار تفصيلات التحول الوطني الذي نأمل أن يتنبه إلى هذا الشأن التجديدي الهام والخطير.

العمل الحسبوي

هيئة الترفيه تم انشاؤها أخيرًا. ما هي أهم المطالب التي تقع على عاتقها؟

كل ما من شأنه محاصرة محاربي البسمة والفرح والسعادة، وإقصاؤهم في مجتمعنا، وتشجيع كل فعالية مجتمعية تهدف إلى نشر الفرح والسعادة والرفاهية في المجتمع، مثل الترخيص بدور السينما والمسارح والاحتفالات الغنائية والفعاليات الثقافية التي تسعى بالمجتمع إلى الفرح والسعادة، مثلما يحصل في كل أرجاء المعمورة إلا في بلادنا.

التنظيم الجديد للهيئة صاحبه كثير من الجدل ما بين مؤيد ومعارض. ما رأيك؟

العمل الحسبوي تقوم به جهات حكومية عديدة. فهو لا يقتصر على الهيئة فقط كما يتوهم البعض، والتنظيم الجديد أبقى الهيئة، لكنه أعطى صلاحية القبض للشرطة والأجهزة الأمنية الموازية، وهذا ما يجب أن يجري عليه العمل؛ البلديات ومراقبة الاسواق مثلًا عمل حسبوي كما هو معروف، لكن مهمة القبض على المخالفين شأن من شؤون عمل الشرطة. التنظيم الذي ذكرت يصحح وضعًا كان قائمًا، في ما يتعلق بمن يحق له الاعتقال والقبض بالنسبة إلى المخالفين، لا تبرئتهم كما يتوهم بعض السذج، أي أن التنظيم الأخير هو من باب التخصص وتقسيم العمل تنظيميًا ليس إلا.

القدرة على الكتابة

كانت لك تغريدة شهيرة قبل سنوات عن النساء السعوديات في دبي تعرضت لهجوم شديد. هل تسرعت في هذه التغريدة؟

لك أن تسأل مدير شرطة دبي عن هذا الموضوع، فعند جهينة الخبر اليقين، وله تغريدة تثبت ما أقول.

لم يسبق لك الظهور التلفزيوني لماذا؟

لسبب بسيط: أجد عندي القدرة في التعبير عن أفكاري بالكتابة، بينما لا أجد عندي القدرة ذاتها في التعبير عنها تحدثًا. ورحم الله من عرف قدر نفسه.

ذكرت أنه يجب أن تكون للكاتب قضية يكتب من أجلها وإلا لن يستمر؟ لمن تكتب ولم؟

الذي يكتب بلا قضية كالذي يقاتل بلا راية؛ أي يقاتل عابثًا ومن دون هدف. منذ كتبت في الصحف، عندي قضية تتعلق بالعمل على توعية الإنسان، وتحفيزه على التفكير والعقلانية، وعدم الاتباع ببلاهة. وفي تقديري أن هذه من أهم الأمور التي يجب أن يشتغل بها الكاتب.

نقلا عن :ایلاف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.