المصدر: LBC، كلام الناس/الوزير نهاد المشنوق

عن عدم مشاركته اليوم في اعمال مجلس الوزراء:
اعاني من وجع في ظهري. صار الحمل على ظهري اثقل بكثير مما اي احد يتصور، نحن في ازمة كبرى نتيجة ما حصل في الجامعة العربية في القاهرة وما حصل في المؤتمر الاسلامي في جدة، لان هذا الامر يتعلق بعروبة لبنان وليس بموقف لحظة من قضية محددة، هذا التوجه ذاهب الى مشكل اكبر ببكثير مما نتصوره نحن.

33100

عن عدم مشاركته في جلسة الحوار بالامس بين تيار المستقبل وحزب الله برعاية الرئيس بري:
كان رايي انه يجب تعليق الحوار لفترة يكون الشخص راجع كل خياراته وكل سياسته وبعدها يقرر العودة الى الحوار وفق نظرة جديدة للامور.
دخلنا الى الحوار تحت عنوانين اساسيين، الاول تخفيف من حدة الفتنة المذهبية، والثاني هو مسالة انتخابات رئاسة الجمهورية، ما تحقق في العنوان الاول محدود جدا وبالتالي لم يتحقق شيئا، وهذه المرة العاشرة التي تحصل فيها اشتباكات في السعديات وربما تحصل في اماكن اخرى لانها جزء من التوتر السياسي والمذهبي، وبالتالي عندما تجد انك غير قادر على تحقيق شيء اساسي بواحد من العناوين تقول انه يجب تعليق الحوار، لكن لا يجب ان ننسى اننا حققنا جزءا كبيرا من الخطة الامنية.
بموضوع الفتنة المذهبية نشعر ان الامور ذاهبة الى مشكلة اكبر، وتوجد قراءة انه كلما تازمت في السياسة تنفجر منطقة من المناطق. بالاتصال بين الرئيس الحريري والرئيس بري تقرر ان يحصل الاجتماع بالطريقة التي تم بها ان يذهب الاستاذ نادر الحريري والحاج حسين الخليل بحضور الوزير علي حسن خليل ويجتمعون لفترة محدودة. والكلام الذي قيل في الفترة التي عقد فيها الاجتماع كلام جديّ وليس شكلي.

عن الأزمة مع السعودية:
أنا في محاولاتي من سنتين حتى اليوم، تصرفت كوزير داخلية لكل لبنان، ولكن في إزاء ازمة كبرى نعيشها، لا يمكن أن لا يكون لي رأياً سياسياً محدداً، ليس في السفارة السعودية فقط بل في اي مكان، أنا قلت هذا الكلام، وقلت في مجلس الوزراء كلاماً أكبر من هذا.
حزب الله في الفترة الاخيرة رفع شعاراً سياسياً عنوانه الموت لآل سعود، وقيل عن السعودية ودولاً أخرى كلاماً كثيراً لا حدود لقدرته على الاعتداء وقدرته على الإيذاء، وايذاء لبنان أولاً. قبل ان نصل الى غايذاء الاشخاص الذين يسمعون هذا الكلام.
عملت محاضرة في ابو ظبي عنوانها العروبة في وجه الولاية والخلافة، اي في وجه ولاية الفقيه وخلافة ابو بكر البغدادي، وقبلها أجبت في خطاب لعشاء اتحاد العائلات البيروتية رديت فيه على كلام للسيد خامنئي يقول فيه سنمرغ أنوفهم في التراب. سمعت كلاماً عالي النبرة لم يصل الى حد التهديد ولكنه كاد ان يصل لأن الكلام عن السيد خامنئي لا يجوز وغير مقبول وغير مسموح، كيف يُسمح لأحد أن يقول أعلى الكلام بحق حكام عرب وفي النهاية يُعتبر أن هذا الكلام طبيعي ويخدم علاقات لبنان وعروبته. هذا كله يضر.
في إحصاء بسيط للخلايا الارهابية النائمة او الفاعلة في سنة 2015 والتي يدعمها ويشغلها الحرس الثوري الإيراني نجد أن هناك 8 دول: كينيا، نيجيريا، قبرص، بلغاريا، السعودية، الكويت، البحرين والامارات، هذه دوةل فيها خلايا ارهابية، هؤلاء الشباب من اين أتوا؟ اين تدربوا؟ ماذا ذهبوا ليفعلوا؟ خرجوا من لبنان وتدربوا في لبنان، و8 من 10 من الموقوفين في تلك الدول هم لبنانيين. ليست مهمتنا ان نعلن عنهم، هذه المسائل تعلن عنها الدول المعنية بها. هل هذه سياسة لبنانية؟ هل التوافق والحوار والنقاش ومحاولة تجنيب لبنان الانزلاق الى فتنة مذهبية او الى كلما يحدث في العالم العربي. في الكويت هناك 10 الاف بذلة للجيش الكويتي ومخازن اسلحة… لماذا يكون هناك مخازن اسلحة في نيجيريا وكينيا؟ هذه السياسة الى اين توصل؟
في الخطاب الاخير للسيد نصرالله الذي يخاطب فيه السنة، ويتهم دولاً عن حق أو عن باطل بأنها تسعى للتنسيق مع اسرائيل ويخونها، سؤالي هو التالي: لنفترض ان جزءا من هذا الكلام صحيح، هل تساءل نصرالله لحظة لماذا وصلت هذه الجهات الى الامن الحقيق لحمايتها؟ وهذا كله افتراض، لان لدى الجميع خوفاً من السياسية الايرانية في المنطقة. اذا كان الامر الذي تحدث عنه نصرالله صحيحاً، فهو نتيجة السياسة الاميركية في المنطقة التي مهمتها تخويف الناس، عندما يكون هناك 8 خلايا تم الاعلان عنها معلنة في سنة، ماذا ننتظر من هذه الدول؟ بدل ان تجد نفسها تلجأ للامريكيين وتجدهم كلاما فارغا وتلجأ للاوروبيين ويساعدوها قليلا، تلجا للشيطان، لكن من اوصلها الى الشيطان؟ رغبتها؟ عقيدتها؟
لا يمكن مخاطبة السنّة بهذه الطريقة، اذا كنت فعلا حريص فعليك ان ترى الاسباب والموجبات وتقولها او تحاول معالجتها، لكن ان تتجاهل كل الاسباب والموجبات وبعدها تخون هذه الدولة او تلك، ما علاقتنا بالبحرين وكينيا والكويت والامارات؟
التنظيم اللبناني الذي يخوض مقاومة ضد اسرائيل هو امر معترف به في العام 2000 و2006 ولم يناقش احد، وانا بهذا الجانب تحديدا لم اقصر لا شفاهة ولا كتابة عندما كانت المواجهة مع اسرائيل مع قلة قليلة جدا جدا من بيئتي ومحيطي في ذلك الحين، ولكن ما اراه الان ان لبنان يتحول لغرفة عمليات امنية وارهابية للعالم.
ما هي مخازن السلاح التي وجدت في نيجيريا؟ الم يبرؤوا من العملية نتيجة ضغوط سياسية وامنية؟
الموضوع يحتاج الى اعادة نظر من جديد بكل دور لبنان وسياسته الخارجية، ما هي قواعد التوافق وقواعد الاشتباك فيه، لنكن واضحين.
القواعد الموضوعة الان والتي تتمدد بكل الاتجاهات باعتبارها معنية بشان مذهبي محدد في كل العام هي سياسة لا يمكن للبنان تحملها ولا يمكنها ان تعيش.

من كلفنا باصلاح النظام السعودي؟ من كلفنا بتحضير انقلاب في الكويت؟ من كلفنا بمخازن سلاح في نيجيريا؟ بعدها نقول ان الامور ماشية ويجب ان نجلس سويا ونتكلم سويا، وان لا علاقة لكم بها، كيف لا علاقة لهم بها؟ كيف ذلك؟ هذه ارض لبنانية ووزارة داخلية لبنانية ووزارة خارجية لبنانية، واذا كان الامر غير ذلك يبحث على ان قواعد التوافق والخلاف تتغير بهدوء لتذهب في مكان نتفق او نختلف عليه.
ما هي مهمة المقاتلين اللبنانيين من حزب الله في حرب اليمن؟ كانت منظمة التحرير الامر عينه، كان يوجد يابان في بيروت من هذه الجهة وتلك ومن حركات ما يسمى في ذلك الحين بحركات التحرر، الى اين ذهب لبنالن؟ الى اين انتهت؟
نحن لسنا جزئا من حرب اهلية، لكن تطور الامور ليس دائما بيدنا، وليس بيدنا ان لا تقوم كل هذه الدول المعنية بهذه الخلايا للحرس الثوري ان لا تقوم بردات فعل.

السياسة العربية في لبنان قبلت بالـ “سورنة”، وسكتت عن كل تمدد النفوذ الايراني لسنوات وسنوات، لا أحد يمكن ان ينكر هذا الامر، وفي هذا الاطار أحيي شارل جبور على مقاله الرسالة الى المملكة، ولكن الان نحن امام امر واقع، هذه الدول اعلنت المواجهة مع لبنان، ماذا نفعل؟ لبنان هو كيان واحد موجودة فيه كل هذه القوى وتتصارع بالسياسة، وهناك قوة انفردت بقرارها بان تقاتل في سوريا. اذا السعودية او اميركا قررت ان تقاتل في سوريا، انت ما علاقتك؟
اليوم قرأت كلام خامنئي عن أننا لو لم نقاتل في سوريا، لحصل القتال داخل ايران، كيف هذا الكلام؟ اذا كانت كل جهة تريد ان تقاتل في سوريا دفاعاً عن وجود مسلمين او منعاً لتمدد السالاميين اليها، لأصبحت كل الكرة الارضية في سوريا. لم أكن على علم بان هناك خوفاً من قتال اسلامي اسلامي داخل ايران. الروس دخلوا على قاعدة أن هذا التمدد التكفيري سيؤدي الى الاسلاميين المسلمين الموجودين عندهم.
المتبع تجاهنا الان هو سياسة الصدمة، لنفيق ونقرر ما الذي نفعله بهذه السياسة التي كنا شركاء فيها. نحن قبلنا بالحكومة الائتلافية وذهبنا الى الحوار باعتبار ان هذه صيانة لأمن وأمان لبنان.
هناك 3 احزمة امان في البلد: الحوار الثنائي والحوار الموسع والحكومي. نحن لسنا من دعاة الانقلاب ولا من دعاة تخريب البلد ولا من دعاة إفقاد البلد احزمة امانه، ولكن يجب ان نراجع انفسنا ونرى اذا كان وجودنا في هذه الاحزمة الثلاث مفيداً أو مضراً؟ انا رأيي اننا ذاهبون الى مواجهة عربية كبرى، وليس دول الخليج فقط،
هناك دولاً أخرى ستنضم وستحصل اجتماعات في الجامعة العربية، وستؤخذ قرارات بالإجماع بمسألة لبنان.
الكويت أعقل دولة خليجية وأعقل حاكم عربي، طلبت من الكويتيين مغادرة البلد، الى اين ستوصل هذه الامور؟
ليس هناك من حضن ايراني دافئ ليذهب اليه اللبنانيون.
هذا بلد عربي هويته عربية، تاريخه ومستقبله عربي، لان بلد دون هوية لا قيمة له ايا كانت طبيعة هذه الهوية. اُتبعت مع لبنان سياسة الصدمة، وهذه الصدمة يجب ان توقظ الجميع وتوقظ المسؤول والمعني بأمن البلد وبوطنيته، اذا اراد احد عدم الاستيقاظ ويعتبر الامر اشتباكا شخصيا بينه وبين دول عربية فمن انت حتى تخاصم كل الدول العربية وتواجهها؟ قوة عظمى؟
النظام السوري ومع كل الدعم الايراني وكل دعم حزب الله كان يسيطر على 24 % من الارض، لولا الروس لصارت 14% اذن كل ما حصل قبلا من كل حلفاء النظام السوري لن يؤدي الى اي نتيجة الا ربما الحفاظ على دمشق. الروس انقذوهم وحفظوا النظام، لا الدعم الايراني ولا اللبناني الممثل بحزب الله. ايران تقول انها حليفة روسيا نعم، دول تتحالف، ولكن كيف يتحالف افراد مع دول كبرى؟ وفق اي نظرية قوة هذه؟ هذا الامر يضيع الامر ولا تسير في الخارج قبل الداخل.

عن الهبة السعودية:
لا تستطيع جهة لبنانية ان تقرر وحدها مسار السياسة الخارجية اللبنانية، ولا تستطيع جهة لبنانية وحدها ان تقرر انها مسؤولة عن التدخل في امن الدول، ثم نتفاجأ ان هذه الدول أخذت قراراً اصابت به لبنان. هذا السؤال سابق وليس الان.
حُكي كثيرا بموضوع الهبة السعودية. حتى بالنسبة لنا المسألة ليست مالياً. المسألة سياسية، نحن نحترم الناس ونحبهم ونشكرهم على هيتهم وكرمهم، ولكننا لسنا شحاذين. يجب أن يكون واضحاً أن الجيش وقوى الامن سيستمرون بعملهم وقدرتهم ولو باللحم الحي، وسيستمروا بمسؤوليتهم عن كل اللبنانيين وبمواجهة الارهاب.
السعوديون بالهبة العظيمة التي قاموا بها وتراجعوا عنها، هم احرار وهذا قرارهم السيادي الذي نحترمه. الموضوع ليس مالياً بل سياسياً يعيدنا الى قدرة طرف لبناني وحده ان يقرر سياسة لبنان الخارجية في كل المجالات الامنية عبر التمدد والخارجية عبر التحكم بالموقف الديبلوماسي.

عن موقف باسيل في مؤتمر جدة:
هناك خلل على نية موقف رئيس الحكومة بهذا المعنى. أنا أعتقد أنه لم يكن مطلعاً على الفارق بين ابليان وبين المقررات من جهة، كان مطلعاً بشكل عام، وذهبت التعليمات الى السفير اللبناني في السعوجدية بشكل مماثل لما حدث في القاهرة، دون التدقيق بأن البيان يدين حزب الله والمقررات تدين التدخل الايراني بكل الدول العربية المعنية واخرها ما حدث بموضوع السفارة والقنصلية السعودية في ايران. ربما الرئيس تمام سلام لا يمكنه ان يتراجع عن كلمته الاولى بأنه تم التنسيق معه، ولكن ما حصل لا علاقة له بالبيان بالوزاري.

عن المؤتمر الصحافي لباسيل:
كل اللبنانيين يفضلون الوحدة الوطنية على الاجماع العربي، لكن الإجماع العربي لم يكن يوماً معارضاً للوحدة الوطنية.
اعطاء حق الفيتو لجهة سياسية واحدة على سياسة لبنان الخارجية ليس وحدة وطنية بل إلزام.
الوزير باسيل “مبكل” كلامه. ولكن ادخل الحق بالباطل، نص البيان الوزاري واضح ودقيق، الناي بالنفس عن الازمات المجاورة، طهران مجاورة؟ الرياض مجاورة. الكويت مجاورة؟ لم يكن مقصودا غير سوريا، لذلك هو ذهب الى مكان اخر لا علاقة له بالناي بالنفس، هذا بيان وزاري لائتلاف سياسي وليس بيان وزاري لطرف سياسي دون اخر، ما حصل في القاهرة وجدة هو التزام براي طرف لبناني دون اخر، وحصل نقاش على هذا الامر في مجلس الوزراء.
لم نشهد اجماعا عربيا منذ عشرات السنتوات، ربما فقط في التسعين عند تحرير الكويت. مسالة الاجماع العربي وضعت من اجل لبنان، لبنان الذي طلبها لكي لا يلزم بشيء لا يريده، هو ثاني دولة تخرج عن اي موضوع خلافي عربي.
عندما نخرج من الاجماع لا نستغرب ما يحصل.
مستحيل وجود اجماع عربي يضر بلبنان، الدول العريقة بعلاقتها بعلاقتها بايران، عمان والجزائر والعراق وافقت على القرارات، نحن ملكيين اكثر من الملك؟
لا يمكن ان تكمل المسيرة السابقة بالطريقة ذاتها، قال وزير لحزب الله داخل مجلس الوزراء “بين الاجماع العربي وبين ايران نحن مع ايران” وهذا موجود في محضر مجلس الوزراء. نحن بمرحلة مراجعة الموقف من كل احزمة الامان المتوفرة في البلد.
نحن بطور المناقشة بين بعضنا كقوى 14 اذار والمشاركين في الحكومة، ولكن الواضح انه يوجد خلل رئيسي وليس خلل تفصيلي، الامر الذي لم يحدث سابقا. ليس فقط الصدمة العربية جديدة، موقف حزب الله ايضا جديد، لا يوجد سابقة قيل فيها “بين الاجماع العربي وةبين ايران نحن مع ايران”، نحن لسنا ضد ايران، الا اذا قررت ان تعتدي علينا، ايران دولة اقليمية وشعب له حضارة عظيمة، والان يوجد انفتاح على الغرب.
نحن لا نعتدي على احد، هل اصدرت الحكومة اللبنانية بيانا ضد السياسة الايرانية؟
هل قررت ان تعزل لبنان عن كل محيطه العربي؟ لا، اذن يجب اجراء سياسة مختلفة.
كل قراءة الوزير باسيل للوحدة الوطنية وللناي بالنفس غير دقيقة لانه كان جالسا في لجنة الصياغة وانا ايضا وكان واضحا ما هو المقصود بالناي بالنفس.
هذا الافتراض الا يؤثر على الوحدة الوطنية في العراق؟ لماذا لم يؤثر على الموقف التاريخي للعلاقات التي لم تنقطع منذ 30 او 40 سنة بين ايران وعمان؟ لماذا لم يؤثر على موقف الجزائر ووحدتها الوطنية؟ لماذا يؤثر على الوحدة الوطنية في لبنان فقط؟ لأن هناك جهة لبنانية قررت أن تتحكم بالسياسة الخارجية، ليس لأن الوحدة الوطنية ترفض او تقبل اي موقف.
أنا قلت أن العرب وافقوا على “سوريّة لبنان” وعلى سياسة ايران في لبنان لسنوات، ولكن اذا قرروا ان ينتقلوا الى سياسة المواجهة يمكن ان نناقشهم ولا يمكن ان نقول لا.
لاي مكن للبنانيين ان يكونوا على الحياد في الاجماع العربي ويقولوا انهم يريدون ودائع وعمل، أنا لا اقلل من عمل اللبنانيين ولا مساهمتهم في العمران والبناء في الخليج، ولكن هذه الدول لديها هذا القرار وهذا التوجه، واذا وقف اللبنانيون على الحياد لن يجدوا مكاناً لهم.
لبنان لديه مشكلة في سياسته الداخلية والخارجية، ويجب ان تدرس كل الاطراف خياراتها وترى ما الذي يجب ان تفعله دون تهور ودون استعجال ودون افتعال وتأخذ قراراتها على هذا الاساس. المطلوب من اللبنانيين ان يجدوا تسوية لسياستهم الخارجية مقبولة من العرب ليبقوا جزءاً من محيطهم.

عن الاعتذار من السعودية:
تعبير الاعتذار تعبير فج بالدبلوماسية وليس من الضروري استعماله، قلت انه يجب ايجاد تسوية ترضي العرب وتحقق للبنانيين أمنهم وأمانهم وبقاءهم في محيطهم.
بالعادة يبدأ بالتسوية الرئيس بري الذي قال بالامس شكرا وألف شكر للسعودية بكل جراة وبكل واقعية وبكل موضوعية لانه عروبي ويعرف ان لبنان لا يمكنه الخروج من محيطه.
ليس المطلوب منا الانضمام الى حلف عربي بوجه حلف اخر، المطلوب منا ان نتضامن مع الاجماع العربي، لذلك تصويره بكلام الوزير باسيل وكانه حلف بمواجهة حلف غير صحيح، هذا اجماع عربي.

س: لماذا لم تسجل اعتراضك على ما حصل في مجلس الوزراء من داخل مجلس الوزراء؟ وقلت بالامس في السفارة السعودية انك غير موافق؟
ج: من قال انني لم اسجل؟ انا لا اقوم باستعراضات سياسية، والتزمت بالقرار الذي قام به الرئيس الحريري مع الرئيس سلام ولم اتحدث عن الموضوع حتى تم سؤالي بالامس واجبت، بالطبع لست موافقا، وقلت في الداخل انني معترض وتركت الجلسة.
اعتمدت سياسة هادئة وابلغت الرئيس الحريري والسنيورة ان هذا الوضع غير مقبول.
الاستقالة ليست مسالة شخصية، قراري منذ البدء هو الالتزام بالتيار السياسي الذي سماني وزيرا في هذه الحكومة، مهتمي اقناع هذا التيار بالخيار الذي اقتنع به او ادافع عنه.
اقترحت الاستقالة والخروج من الحوار، وتم الراي انه لا، وقلت للرئيس بري هذا الكلام.
مسالة هوية لبنان العربية جاءت بعد حرب لسنوات دفع فيها اللبنانيون 200 الف قتيل، وعندما وضع هذا النص في الطائف كان نتيجة لحرب طويلة عريضة ولتسوية دولية كبرى، لن تغيّره جهة لبنانية بمفردها او جهة اقليمية بمفردها.
لم ولن نكون على الاطلاق جزء من اي حركة عسكرية او قتال او حرب، 14 اذار مجموعة سياسية ملتزمة الوسائل السياسية السلمية للاعراب عن رايها وانتخاب ممثليها وانتخاب رئيس جمهورية واكمال النصاب الدستوري للبلد وابقاء الصراع داخل النظام بالشكل السياسي السلمي. هذا التزام من الرئيس الحريري الاب رحمه الله والابن الان.

عن حديث حزب الله عن ابتزاز من قبل الدول العربية:
ليسمح لنا، هذا التعبير اخذه من الوزير باسيل. لا يوجد ابتزاز، هذا تعبير بدائي. هناك قرارا من مجموعة كبرى من الدول العربية بمواجهة السياسة الايرانية في لبنان.
هناك 500 الف لبناني عامل في دول الخليج يشكلون نسبة لا بأس بها من تحويلات اللبنانيين في الخارج والذين يساعدون في دعم الاقتصاد الوطني، هذا ليس ابتزازاً بل واقعاً.
س: ماذا يفعلون باللبنانيين؟ هل يرسلونهم الى لبنان؟
ج: لماذا يرسلونهم؟ الذي تنتهي اقامته لا تتجدد، ما الذي يمنعهم؟ هذا حقهم. أنا لا ادافع عن هذه الاحراءات، لكنني قلت من البداية انهم يتبعون معنا سياسة الصدمة.
هذه وقائع يجب التعامل معها على انها وقائع وليس على انها ابتزاز.
حتى البيان الذي صدر في الجامعة العربية المتعلق بإدانة حزب الله نحن لا نقبل به لأن هذا فريق سياسي موجود في مجلس النواب وفي مجلس الوزراء ومنتخب وممثل، ولا نقبل ان يصدر بياناً عن الجامعة العربية في لبنان، ولكن هذا لا علاقة له بقرار الجامعة العربية.
بماذا أضرتنا كل من السعودية والكويت والامارات؟ ماذا فعلت غير انها كانت جزءا دائما في استقرار لبنان الاقتصادي والانمائي والسياحة والمالي والسياسي. اتفاق الطائف بسيط. من عمله؟ ما كانت النتيجة؟
دول الخليج تفهمت لبنان بما يكفي، والان قررت ان تواجه. عندما يتم ارسال لبنانيين الى تلك الدول للقيام بعمليات امنية داخل بلادها ماذا ننتظر منها؟
كل اللبنانيين بالمعنى الاقتصادي والمالي سيتضررون.
المطلوب موقف سياسي جديد واضح بين اللبنانيين، وهذا ممكن وليس مستحيلا ليتفقوا فيه على قواعد محددة لسياستهم الخارجية وتمددهم الامني وقتالهم في اليمن.
هذه الحكومة تعطلت ثمانية اشهر بسبب تعيين ضابط؟ المسؤول عن هذا الامر هي الجهة السياسية التي كانت تريد هذا الضابط، وعطلت ثلاثة اشهر بسبب تعيين عضو في المجلس العسكري.

س: انتم لم تتجرؤوا حتى في اجتماع قوى 14 اذار تسموا هذا الفريق السياسي
ج: انا لم اكن هنا بل كنت في القاهرة، هذه مسالة لا تتعلق بالجراة بل تتعلق باحترام راي فريق اساسي في 14 اذار وهو القوات اللبنانية.

س: الم يربككم موقف القوات اللبنانية مع ميشال عون؟
ج: مش من جديد (ضاحكا) الارباك تعبير لطيف

س: هل صحيح ان الجيش طلب من دولة خليجية تزويده بصواريخ جو ارض لاستخدامها في العمليات العسكرية ضد المجموعات الارهابية؟
ج: ما هذا الكلام؟ هل لديه طيران؟

س: أنت اعلنت في بيان عن موت هبة المليار دولار. بماذا برروا لك في وقتها؟
ج: انا لست الجهة ليبرروا لي. هذه المسألة أدارها منذ البداية الرئيس سعد الحريري، وبالتالي اذا كان هناك من تبرير، فأعطي له.
هم كانوا ملتزمين الهبة رسميا، وما يحصل سابقا كان تاجيل وليس الغاء، وعندما اعلنوا الالغاء اعلنوه بصفته قرارا سياسيا وليس قرارا ماليا.

س: هل ستقبل الحكومة استقالة اشرف ريفي؟
ج: لم اسأل، لكن الامر الطبيعي ان يلبوا طلبه اذا اراد هو ان يستقيل. هو جدّي في هذا الموضوع. اشرف صديق وتوجد عشرة عشرات السنوات بيني وبينه، يوجد خلاف في وجهات النظر هذا حقه وحقي.
للرئيس سعد الحريري رمزية غير متوفرة لأي كلام يقال من اي منا. وعريضة المليون فكرة سلمية سياسية ممتازة طبيعية وجزء من المواجهة السلمية التي يجب على اي حزب سياسي القيام بها.
بتقديري الجولة الخليجية غير واردة، عند الخليجيين، لكن لا بد من ان نجد صيغة في السياسة الخارجية نحفظ فيها البلد وعلى عروبته وامنه وامانه وعلى وضعه الاقتصادي والمالي دون اوهام القدرة على السيطرة على العالم بواسطة خلايا وتلفزيونات واذاعات. ذكرني تماما بمنظومة التحرير عام 80، 81 مفتوح السوق لكل انواع المعارضات والاصوات، وكل العالم العربي يريد قيادة الحملة من لبنان، وكل مؤيد لمجموعة سياسية يريد ان يتحرك ويتدرب في لبنان…. كيف نستغرب من العرب ان يقوموا بذلك؟

كيف يقول سعد الحريري ان الاصوات الشاذة التي تتهجم على السعودية لا تمثل البلد؟ لديهم نصف التمثيل المسيحي
ج: لا اعتقد اننا سمعنا صوتا مسيحيا في هذه المسالة. لا اعتقد ان الرئيس الحريري يقصد هنا الوزير باسيل. يوجد خلاف حول مسالة العلاقة مع العرب بحاجة الى ان نناقشها ونصل الى مكان ما.

س: هل ممكن ان تصل هذه الحكومة الى حكومة تصريف اعمال؟
ج: ماذا الذي يمنع؟ ماذا تقدم وتؤخر؟ غيرنا ياخذ البلد ويريد عزل لبنان عن محيطه ويريد مناقشة عروبته وهويته.
جاءت هذه القرارات متاخرىة لان هذه السياسية استمرت سنوات، يوجد نظتام جديد في السعودية قرر خوض مواجهة سياسية مع هذه السياسة المتمادية بالتدخل في العالم العربي والتي تسمى السياسة الايرانية.
انا مع ايجاد صيغة هادئة وعاقلة بمسألة عروبة لبنان وسياسته الخارجية لا يقال فيها اننا مع ايران او اننا نقبل بالاجماع العربي حتى لو اعتدى على لبنان.

عن رئاسة الجمهورية:
نحن موقفنا واضح وصريح وعلني: موضوع الرئاسة يقرر في مجلس النواب. ترشيح الوزير فرنجية مثل موقف الرئيس الحريري على باب المحكمة، هناك رغبة بالسلام والامن والانتظام الدستوري للبلد وان هذا مطمئن لفريق 8 اذار.
في ظل هذا الاشتباك لا نستطيع ان ننتخب رئيسا، يجب ان تحصل تسوية لهذا الاشتباك داخلية واقليمية وخارجية.

س: يقول الشيخ نعيم قاسم اعلن عنها لاهداف سياسية والغيت لاهداف سياسية
ج: اعلن عنها لاسباب وطنية تتعلق بسيادة واستقلال لبنان المسؤول عنه الجيش وقوى الامن التي تحافظ على الامن على كل الاراضي اللبنانية، واوقفت لان هناك نظرة سياسة جديدة تقول بمواجهة هذه السياسة، ان هذا المال وهذا السلاح لن يحقق ما نريده منه، المواجهة قد تحقق ما نريده من لبنان ومن سياسة لبنان.

هل ستتمكن من اجراء انتخابات بلدية في هكذا جو؟
ج: لا شيء يمنع. الدوائر ضيقة وصغيرة ولا يوجد احد غريب.

عن الانتخابات البلدية:
ليس هناك اي مانع امني او سياسي لاجراء الانتخابات البلدية في مواعيدها المحددة، وهي: جبل لبنان في 8 ايار، بيروت والبقاع 15 ايار، 22 ايار الجنوب والنبطية، 29 ايار الشمال وعكار.
الخبر الجديد ان الناخبين اللبنانيين الذين عمرهم فوق ال 21 عم 3 ملايين و627 الف و965، كلهم معهم بطاقاتهم الانتخابية ما عدا 150 الف لم يستلموهم حتى الان.
اتصور ان عدد سكان لبنان يجب ان يكون 5 ملايين و 400. وهناك مليون ونصف نازح سوري.
حتى في منطقة مثل عرسال، ستجري انتخابات بلدية في عرسال في مقرات يحرسها الجيش داخل البلدة وليس خارجها.
الممارسة الديمقراطية يجب ان لا ننساها في لبنان، ولا يجب ان نترك ولا مناسبة الا ونؤكد فيها على قدرة اللبنانيين على ممارسة الانتخاب باعتباره عملاً ديمقراطياً.

الموقف السياسي الذي صدر من باسيل سبّب كمشكلة كبيرة لعون، لكن الخلاف ليس على المرشح انما على التوقيت وعلى الاتفاقات التي ستحصل خارج لبنان.

في الانتخابات البلدية سأقف على الحياد ولن اتدخل الا لفرض القانون. واذا كان لدي رأي بأشخاص او بأفراد سأعرضه على الرئيس الحريري.
لن نترك اي جهد ليكون هناك التوازنات نفسها، والرئيس سعد الحريري ليس أقل قدرة من والده على ان يكون حريصاً على التوازن في بلدية بيروت بين المسلمين والمسيحيين.

مع من سيتحالف تيار المستقبل في طرابلس؟
ج: هناك مشاورات قد تخلق تحالفات، طبيعة الحال ستوصل الى شيء من التحالفات، لكن بالتاكيد سياخذ المستقبل اراء بعض الناس.

س: لماذا لا تشملك مصالحة نجيب ميقاتي سعد الحريري؟
ج: لماذا تشملني اصلا؟
الرئيس الحريري حر بخياراته السياسية بهذا المعنى، لكنني انا ايضا حر بخياراتي بهذا المعنى.

س: كيف ستجري الانتخابات في قرية الطفيل المحتلة؟
ج: نحن ندرس الامر. ورد اخر تقرير اجتماع لمجلس الامن المركزي انه من الصعب جدا اجراء الانتخابات فيها لانها عمليا جزء من ارض الحرب في سوريا، لكننا ندرس ان كانت توجد امكانية لاستعمال الطريق التي انقذ فيها 1500 شخص من فترة سنة او اكثر، ولكن استصعب ذلك.

س: هل اتخذت اجراءا بعدما شاهدت غلاف جريدة الاخبار 9 شباط 2016 سمسار بلدية بيروت بلال حمد؟
ج: اولا انا لا آخذ اجراء نتيجة اخبار في الصحف. هذه مسؤولية الهيئات الرقابية، وتوجد معلومات في المقال ليست دقيقة، ولو كان المقال امامي لكنت اجبت بشكل افضل.

الانتخابات النيابية:
يجب ان نبذل جميعنا كل جهدنا لان تجري الانتخابات النيابية في موعدها ولكن قبل ذلك يجب اجراء انتخابات الرئاسة.

س: نحن في اي وضع؟
ج: في وصف الوضع العام، نحن على حافة الهاوية على الوضعين السياسي والمالي، وليس على الوضع الامني، لكن ثبت ان الشعب اللبناني قادر على ان يتجاوز الكثير من الازمات والمصاعب.

عن ملف النفايات:
كثير من الجهات السياسية تهرب من اي قرار جدي في هذه المسائل، لانها قرارات غير شعبية. هناك جهتين تجرأتا فقط هما الحزب التقدمي الاشتراكي والمستقبل، بالجهد الذي تم القيانم به في عكار وفي سبلين والناعمة. جنبلاط لم يقصّر، ونحن حاولنا كثيراً ولم ننجح لأن المطلب الرئيسي الذي لم يتحقق أنهم يقبلون ان يكونوا ثاني مطمر صحي لأن لديهم مكباً فيه 750 الف طن يتطلب معالجة، ويجب عما مطمر صحي الى جانبه. حدثت بعض الاخطاء من مجلس الانماء والاعمار وجهات اخرى عقدت الوضع اكثر مما سهّلته. لو سُهّل ان تكون عكار هي المكان الثاني لنجحت الخطة بمطمر صحي، والغاء 26 مكباً عشوائياً ومعالجة 750 الف طن من النفايات المحروقة او المطمورة بشكل غير بيئي وغير صحي. الخيارات المتاحة الان ان تتحمل الجهات السياسية مسؤوليتها في كل مناطقها وتتصرف على هذا الاساس.
الحل الوحيد المتاح والطبيعي والمنطقي هو التفكك الحراري، وهو قرار يجب اتخاذه، ولكن هذا الامر يحتاج 3 سنوات، وبالانتظار على القوى السياسية ان تتحمل مسؤوليتها وتتحمل نفايات المناطق التي تمثلها.

وفي النهاية القرار لمجلس الوزراء وهذا يحتاج الى مرسوم لا الى تصويت، واذا وجدت ان رايه مناسبا للسلك آخذ به والعكس صحيح. لكن اؤكد ان العلاقة الشخصية معه مريحة والحوار ممكن والمنطق موجود والقراءة الهادئة موجودة.
وظيفة تدفع كل الاحزاب تجتمع؟ ما هي هذه القضية العظيمة؟

قانون السير:
كل الوزارات المعنية مقصرة بقانون السير بما فيها وزارة الداخلية. منذ البداية قلت ان هذا الملف من اعقد الملفات ويحتاج الى جهد كبير واستثنائي ظروفه وامكانياته غير متوفرة. وانا قلت ان هذا القانون يحتاج الى سنتين ليطبق، ويحتاج الى رجال وعديد من شرطة السير يجري تدريبهم الان في معهد تدريب قوى الامن. غير صحيح ان الهبة السعودية لها علاقة بهذا الموضوع. وقطعت المناقصة شوطا بعيدا ولديّ نماذج بكل ما تقرر، وهي تحتاج اقله الى ثمانية اشهر.
لا يطبق نظام النقاط على احد، نسير بسياسة المخالفات فقط.
لنرى عدد القتلى على الطرقات قبل وبعد تطبيق القانون، نجد فرقا كبيرا.
عائدات محاضر السير التي يدفعها المواطنون تذهب لخزينة الدولة وهي تسير حسب القانون.

فساد ميكانيك السيارات:
تمت معالجة هذا الموضوع بالنص القانوني، توجد شركة مخربة للمعاينة الميكانيكية تحاول بكل جهدها ان تمنع المواصفات العالية المطلوبة بالشركات التي تريد المساهمة، وقد سالني رئيس الحكومة وقد ان هذه من دفتر الشروط الوزراء انني لا اريد شركة لا تملك اعلى نسبة مواصفات جودة، لان اللبناني غير مضطر ان يدفع المال لشركة لا تقدم له اي خدمة سليمة، وتم هذا الامر وتم تحديد موعد المناقصة، وانقذها قانونيا الرئيس شكري صادر بنزاهته واستقامته.

عن تلزيم السجن في روميه:
اشترينا جزء اضافي من ارض بواسطة الجمعية اللبنانية لتأهيل السجون، وخلال 4 اشهر يتم التلزيم.

من كانت الجهة الخاطفة للتشيكيين الخمسة؟
ج: الشكل عائلي، ولكن المضمون ليس محددا. لا يمكن لعائلة اتن تخطف 5 اشخاص طوال هذه المدة دون أن تكون تمت تغطيتها سياسياً.

عن الخطة الامنية في البقاع:
اللجنة الامنية تحاول ان تعمل، ولكن لا يمكنني ان اقول انها حققت نتائج جدية حتى الان.

عن جريمة قتل مارسيلينو زماطا:
قُتل بسلاح بسيط وبخلاف شخصي، بلدنا صغير الخبر فيه ينتشر بطريقة كبيرة.
الحد الاقصى للمساجين 1 بالألف، وهي نسبة عالية جداً، بمعنى متدنية جداً مقارنةً مع الدلو التي فيها جرائم، ومرتفعة جداً بنسبة قلة الحوادث وقلة الارتكابات الجرمية في لبنان.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.