مقتل 5 إيرانيين بينهم ضابط بدرجة مستشار في سوريا

أعلنت وكالات إيرانية مقتل 5 من الحرس الثوري بينهم 3 ضباط أحدهم برتبة مستشار، خلال اليومين الماضيين، بمعارك مختلفة في سوريا إلى جانب جيش النظام السوري ضد قوات المعارضة.

ووفقاً لوكالة “أهل البيت” الإيرانية، فقد قتل الضابط مهدي علي دوست، وهو بدرجة مستشار، وقيادي في الحرس الثوري بمحافظة قم جنوب طهران “أثناء تأديته مهمة استشارية في سوريا”.

7c9b96a0-6f15-4cd7-b854-960bfc6a473d

من جهة أخرى، ذكر موقع “نجف أباد نيوز” أن ضابطين من الفيلق الثامن في الحرس الثوري في محافظة أصفهان – وهو الفيلق الذي يضم أكثر عدد القتلى الإيرانيين في سوريا من ضباط وجنود – قتلا خلال الاشتباكات، وهما الملازم أول كميل قرباني، والملازم حسن أحمدي، بينما لم يذكر الموقع مكان مقتلهما.

كما قتل اثنان من منتسبي الباسيج (وهي ميليشيات تابعة للحرس الثوري) من كتيبة الكوماندوز 154 في محافظة همدان وهما مجتبى كرمي ومجيد صانعي، حسب وكالة أنباء “فارس”.

d4be339b-fb6f-4c18-a54d-99b832e193e7

يذكر أنه منذ بدء التدخل العسكري الروسي لدعم جيش نظام الأسد والحرس الثوري والميليشيات المقاتلة معه في سوريا منذ ما يقارب أسبوعين، فقدت إيران أكثر من 22 عنصراً، بينهم 6 ضباط بدرجة مستشارين، سقطوا خلال عمليات برية ضد قوات المعارضة في ريفي اللاذقية وحماة وضواحي مدينة حلب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.