سليماني يهدد بإشعال البحرين والمنطقة/نصر المجالي

هدد قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، اللواء قاسم سليماني، بإشعال النار في مملكة البحرين والمنطقة ردًا على قرار إسقاط الجنسية عن عيسى أحمد قاسم، كما ندد علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الإيراني بالقرار.

2362

إيلاف من طهران: اعتبر مراقبون في الخليج أن تهديد سليماني بأعمال عنف، وما أسمّاه “مقاومة مسلّحة” على السلطة الشرعية في مملكة البحرين، يشكل موقًفا رسميًا من الحكومة الإيرانية.

في بيانه، هدد قاسم سليماني المنطقة بأسرها، معتبرًا أن من أسقطت عنه الجنسية البحرينية هو “خط أحمر”، وسيشعل تجاوزه النار في البحرين والمنطقة”، كما هدّد سليماني مملكة البحرين بـ”انتفاضة دامية” ردًا على إسقاط جنسية مواطن بحريني!.

استغلال نفوذه
واتهمت مملكة البحرين الشيخ قاسم باستغلال نفوذه لتحقيق “مصالح أجنبية”، وأنه يروّج “للطائفية والعنف”. وأعلنت وزارة الداخلية في مملكة البحرين، يوم الاثنين، إسقاط الجنسية عن رجل الدين الشيعي عيسى أحمد قاسم لدوره، فيما وصفته بـ “خلق بيئة طائفية متطرفة في البلاد”.

وأكدت وزارة الداخلية أن مملكة البحرين ماضية قدمًا في مواجهة كل قوى التطرف والتبعية لمرجعية سياسية دينية خارجية، سواء تمثل ذلك في الجمعيات أو أفراد يخرجون على واجبات المواطنة والتعايش السلمي، ويقومون بتعميق مفاهيم الطائفية السياسية، وترسيخ الخروج على الدستور والقانون وكل مؤسسات الدولة، وشق المجتمع طائفيًا سعيًا إلى استنساخ نماذج إقليمية قائمة على أسس طائفية مذهبية.

يأتي القرار بعد يومين من إغلاق مقار حركة (الوفاق) المعارضة. وقالت إنه “بناء على ذلك، فقد تم إسقاط الجنسية البحرينية عن المدعو عيسى أحمد قاسم، والذي قام منذ اكتسابه الجنسية البحرينية، بتأسيس تنظيمات تابعة لمرجعية سياسية دينية خارجية، حيث لعب دورًا رئيسًا في خلق بيئة طائفية متطرفة، وعمل على تقسيم المجتمع تبعًا للطائفة، وكذلك تبعًا للتبعية لأوامره”.

نقلا عن ایلاف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.