إيران “غير راضية” عن تنفيذ الاتفاق النووي/صالح حميد

أعلن مساعد وزير الخارجية الإيراني مجيد تخت روانجي، عن عدم رضى طهران من تنفيذ الاتفاق النووي بسبب عدم رفع الحظر عن التعاملات المصرفية الإيراني مع البنوك الأوروبية.

2314

وقال روانجي في مقابلة مع وكالة “تسنيم”، إن “استمرار الوضع الحالي بعدم التزام الجانب الآخر بالاتفاق النووي غير صحيح في ظل المشاكل التي تعترض سبيل العلاقات المصرفية بين إيران والدول الأوروبية”.

وشدد المفاوض الإيراني السابق على أن “الاتفاق النووي أكد بوضوح ضرورة تنفيذه بنجاح وفي حالة عدم تحقيق مثل هذا الهدف، فإن ذلك يعني عدم نجاح الاتفاق”.

بالمقابل أعلن وزير الخزانة الأميركي جاك لو، أن العقوبات غير النووية ضد إيران أي تلك العقوبات التي تتعلق بالإرهاب وغيرها ستبقى كما هي”.

غير أن “لو” أكد جدية بلاده في إلغاء الحظر ضد إيران بما يخص التبادل المصرفي بين البنوك “غير الأميركية”، مشددا على ضرورة أن توضح أميركا عدم فرض حظر جديد ضد إيران”، على حدو قوله.

ووفقا لوكالة “جوش تلغراف”، قال الوزير الأميركي في كلمة ألقاها أمام الاجتماع السنوي لمنتدى “اتحاد ضد الافتراء” أمس الاثنین، “المهم أن تعلم إیران بأن العقوبات الخاصة بالإرهاب لا تزال باقیة وقائمة”.

ورد لو على تصريحات استیوارت لوئي، المساعد السابق لوزیر الخزانة الذي یتولی حالیا رئیسا بارزا في مصرف اتش.اس.بی.سی البریطاني، والذي أكد الأسبوع الماضي بأن الإدارة الأميرکیة تبعث برسائل متناقضة إلى البنوك الأوروبیة حول إيران، بالقول إن “الاقتصاد الأميرکي لا یزال یحظر التبادل المباشر مع إيران، ماعدا بعض الاستثناءات الهامشیة، حیث لا تزال أطراف أخری تخضع للحظر بسبب دعم إیران للإرهاب”.

نقلا عن العربیه

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.