وكالة أنباء فارس تنتهك النزاهة والمهنية والأخلاق | محمود العوضي

محمود العوضي من دبي: الرسم الكاريكاتوري الذي نشرته وكالة فارس للأنباء، يحمل في طياته سقطات عدة لا تغتفر.
أولها انها ضربت عرض الحائط بكل القيم المهنية التي تسير عليها وكالات الانباء النزيهة في العالم. فليس في عرف أي وكالة أنباء محترمة أن تتخذ مواقف عدوانية مشينة ازاء الاحداث.

13920201120642648_PhotoL

طابع إنساني

فما بالك بالأمر إذا كان متعلقاً بقضية لها طابع إنساني محض. فهل نستطيع ان نتصور وكالة من وكالات الانباء العالمية تخرج عن حدود المهنة الخبرية وتنغمس في مواقف غير أخلاقية مسيئة الى كرامة الانسان؟

ما يدعو الى الشك والريبة هو أن أي وكالة أنباء تدرك حتما أن هذه المواقف غير مهنية وغير إنسانية، ومن هنا يكون من المستحيل أن تجهل وكالة أنباء فارس هذه القواعد وهذه الضوابط.

انهيار اخلاقي

المهنية والأخلاقية. فهل ما قامت به الوكالة كان بأمر وتوجيه؟ في هذه الحالة تكون الجهة الامرة قد عمدت من حيث تدري الى القضاء على سمعة الوكالة لأن هذا الانهيار الأخلاقي لا يمكن الدفاع عنه في اي منطق وفي اي ظرف. فمن العبث ان تؤسس دولة وكالة أنباء لتقضي على كل إمكانات النزاهة المهنية لديها.

مجرد ظهور اعلامي

المسألة الأخطر هي ان وكالة أنباء فارس ليست بريطانية او فرنسية او أمريكية حتى نقول انها نابعة من جو سياسي ديمقراطي يتمتع بحرية التعبير، فلا تملك وكالة أنباء فارس اتخاذ قرار كهذا ينسف كل أحلامها في مجرد الظهور بين وكالات الانباء العالمية، فضلا عن انه ينسف كل احتمال للتحلي بأدنى درجات المصداقية، كما انه يضع مصداقية البلد على المحك.

اعلام موجه

نظرا الى ان الاعلام الإيراني عموما موجهه بامتياز، اما اذا كانت الذريعة هي ان وكالة الانباء تصرفت على هذا النحو اللأخلاقي بمعزل عن قيود المهنة والأخلاق وفي خروج على النظام نفسه فإن المسألة اخطر.

كل ذلك هين رغم خطورته وخروجه على كل أعراف الاعلام النزيه ومهنية وكالات الانباء فالجانب المقيت الشنيع الذي لا يغتفر، هو أن يصدر هذا عن وكالة أنباء تدعي الانتماء الى القيم الاسلامية. فكيف يمكن ان يسخر المسلم من المنتقلين إلى جوار الله؟ وكيف يمكن ان يرضى المسلم بتصوير مستقبلي رتل الجثامين بأنهم نسور تنتظر الالتهام هذا ممكن اذا تجردت الوسيلة الاعلامية من كل الأديان ومن كل القيم الانسانية.

هاشتاق اماراتي

من جانبهم قام مغردون اماراتيون باطلاق هاشتاج على موقع التواصل الاجتماعي تويتر علقوا فيه علي هذا الكاريكتير، وتفاعلوا بشدة معه تحت اسم “#فارس_تشمت_في_شهداء_الامارات” للتعبير عن غضبهم من هذا الرسم. حيث قالوا “#فارس_تشمت_في_شهداء_الامارات”. ربما أرادوا أن يرسموا غرباناً، لكنهم رسموا نسوراً وهم لا يعرفون أن النسور مكانها دائماً في أعالي السماء #فارس_تشمت_في_شهداء_الامارات.. عندما يعجزون امامك يطعنون في ظلك من خلفك…لله دركم يا بواسل الامارات واسكن الله شهدائكم فسيح جناته.. الشماتة منطق فارغي العقول قليلي الحيلة..!! فارس الضعيفة كـ الجيفة على الأرض،، وشهداؤنا أحياء عند ربهم يرزقون.. الإساءات تخفي وراءها شعوراً إيرانياً مريراً بالهزيمة جراءانتصارات التحالف لعربي بقيادة المملكة العربية السعودية #فارس_تشمت_في_شهداء_الامارات.”.
فَارِس تهاجم السعودية ومصر والمغرب

لم تهاجم وكالة فارس الامارات وحدها حيث استمرت في نهجها المسيء للعرب وهاجمت السعودية والحرم المكي ومصر والأزهر الشريف وقطر.. ومازالت تهاجم.

حيث هاجمت المغرب ايضا، وقال وزير الاتصال المغربي، والناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، إن “الإساءة للمغرب مرفوضة ومدانة وغير مقبولة”، في معرض تعليقه على مقال نشران فارس مؤخرا بعنوان “المغرب أسير السياسات الصهيونية”،
وقال الخلفي إن “المغرب بلد حر لا يتدخل في الشؤون الداخلية للدول، وهو مستقل، يمارس سيادته وفقا للمقتضيات الدستورية”.

وأضاف أنه “ستتم دراسة الحالة المرتبطة بنشر المقال بهذا العنوان، ودراسة قضاياها المرتبطة بها، وسنعلن عن أي جديد يتعلق بها”.

وأوردت وسائل إعلام مغربية محلية، خبرا يتعلق بنشر وكالة “فارس للأنباء”، التي وصفتها بالـ “تابعة للحرس الثوري الإيراني”، تقريرا بعنوان “المغرب أسير السياسات الصهيونية”، انتقدت فيه توجهات السياسة الخارجية التي تنتهجها المغرب في عدة قضايا وملفات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.